الثلاثاء، 4 ديسمبر، 2012

رثاء لابن الرومي تحليل

- رثــــــــاء ...ابن الرومى الشــــــاعــــــر
* أبو الحسن (على بن جريج الرومى) .
* من شعر الرثاء الفردى الذاتى وهو البكاء على الميت بذكر محاسنه و لأنه بكاء على الابن


1-بكاؤكما يشفى وإن كان لا يجدى يجدى
2- توخى حمام الموت أوسط صبيتى
3- طواه الردى عنى فأضحى مزاره
4-لقـــــــــــد أنجزت فيــه المناي
ـــــا وعيدهــــــــــــا



فجوداً فقد أودى نظير كما عندى
فلله كيف اختار واسطة العقد
بعيداً على قرب قريباً على بعد
وأخلفت الآمال ما كـــــــــان من وع
ـــد

5-ألح عليه النزف حتى أحاله إلى
6- فيالك من نفس تساقط أنفسا
7-ألام لما أبدى عليــــــــــــك من الأســــــــــــــى


صفرة الجادى عن حمرة الورد
تساقط در من نظام بلا عقد
وإنى لأخفى منك أضعــــــــــاف ما أبدى

اللغويـــــــــات
يشفى
يريح # يتعب ويمرض
يجدى
يفيد (جدو) # يضر
جودا
أكثرا الدموع
لا يجدى
لا يرد الميت
أودى
مات
نظيركما
مثلكما ( نظراء)
توخى
قصد واختارواصاب
الصبية
الأبناء الصغار ( الصبى)
حمام الموت
قضاؤه ومصيبته
واسطة
الجوهرة الكبيرة
أوسط
بمعنى المتوسط (أواسط )
الردى
الموت# الحياة
العقد
خيط ينظم فيه الخرز( عقود)
أضحى
صار وأصبح
طواه
أخفاه وأماته# أظهره أحياه
أنجزت
حققت وأتمت
مزار
مكان الزيارة ( اسم مكان)
وعيد
تهديد
المنايا
الموت ( المنية)
وعد
عهد ( وعود)
أخلفت
لم تحقق
الآمال
الأحلام والأمانى ( أمل)
ألح
استمر ودام وطال
النزف
سيل الدم # الانقطاع
أحالة
حوله # أثبته
الجادى
الزعفران الأصفر
الورد
ورد أحمر ( وردة )
نفس
روح ( أنفس – نفوس
در
لؤلؤ ( درة) (درر)
عقد
عقدة مانعة من الانفراط
الأسى
الحزن ( أسى) # الفرح
أضعاف
أمثال ( ضعف)
نظام
خيط( أنظم – أنظم –أناظم)
تساقط
تتساقط
ألام
أعاتب # أمدح
أبدى
أظهر # أخفى

مواطن الجمال
- بكاؤكما : استعارة مكنية شبه العين إنساناً يخاطبه وتفيد التشخيص .
- بكاؤكما يشفى : استعارة مكنية شبه العين إنساناً يشفى وتفيد التشخيص .
- يشفى : كناية عن صفة وهى الراحة مع الدموع .
- جودا : استعارة مكنية شبه العينين إنساناً يكثر من الدموع وتفيد التشخيص .
62

63

- أودى نطيركما عندى : تشبيه مجمل لابنه فى منزلته بالعين وتفيد التوضيح
- توخى حمام الموت:استعارة مكنية شبه الموت بإنسان يقصد وتفيد التشخيص .
- واسطة العقد : استعارة تصريحية شبه ابنه بالجوهرة الثمينة وتفيد التوضيح .
- طواه الردى : استعارة مكنية شبه الموت إنساناً يطوى وتفيد التشخيص .
- أنجزت المنايا استعارة مكنية شبه المنايا إنساناً ينفذ تهديده للتشخيص .
- أخلفت الآمال .... :استعارة مكنية شبه الآمال إنساناً يخلف الوعد للتشخيص .
- يجدى / عندى : تصريع يحدث نغمة موسيقية .
-بكاؤكما : تعبيريدل على شدة الحزن.-إن : تفيد الشك .
- لا يجدى: تعبير يدل على هول الفاجعة وفقدان الأمل فى الصبر .
- جودا : أسلوب إنشائى طلبى أمر غرضه التمنى وهى تعليل لما قبله .- فقد أودى : تعليل لما قبله
- توخى : تدل على الاختيار وانتقاء الأفضل .- أوسط : اسم تفضيل يدل على أفضل أبنائه .
- فلله : أسلوب تعجب يفيد التحسر.- واسطه العقد : توحى بمكانة ابنه .
- أوسط – واسطة : جناس ناقص يحدث نغمة موسيقية .
- كيف اختار ...؟ : أسلوب إنشائى استفهام غرضه التعجب والتحسر .
-بعيداً على قرب – قريباً على بعد : مقابلة تبرز المعنى وتوضحه .
- لقد أنجزت : أسلوب مؤكد اللام وقد .- المنايا : جمع يدل على كثرة المنايا وهول الفاجعة .
- الآمال : جمع يدل على كثرة الآمال.- المنايا/الآمال :طباق يبرز المعنى ويوضحه .
- أنجزت المنايا وعيدها – أخلفت الآمال : مقابلة تبرز المعنى وتوضحه.
- وعد – وعيد : جناس ناقص يحدث نغمة موسيقية
-أخلفت : تدل على التنكر للوعد
- ألح عليه النزف : استعارة مكنية شبه الموت إنساناً يلح وتفيد التشخيص .
- أحاله إلى صفرة الجادى :تشبيه بليغ للابن بعد المرض بالزعفران للتوضيح.
- حمرة الورد : تشبيه بليغ للابن قبل المرض بالورد الأحمر ويفيد التوضيح .
- فيالك من نفس .......... البيت : كناية عن صفة وهى كثرة النزف وقسوة الموت.
- نفس تساقط أنفساً تساقط در : تشبيه تمثيلى فقد شبه النفس التى ألح عليها النزف بالعقد الذى انفرط خيطه فتساقطت حباته حبة حبة وتفيد التجسيم .
- ألح تعبير يدل على شدة المرض وقسوته واستمراره .
- يالك : أسلوب تعجب يفيد التحسر .
- النزف : توحى بشدة المرض .
- ألام : فعل مبنى للمجهول للدلالة على كثرة اللائمين وعدم اهتمامه بهم .
- إنى لأخفى : مؤكد بإن واللام
- أخفى / أبدى : طباق يبرز المعنى ويوضحه
-أبدى : إيجاز بحذف المفعول لـ(القافية -العموم) والتقدير (أبديه عليك من الأسى)
- الأسى : تعبير يدل على الحزن.

8-محمد ما شىء توهم سلوة
9-أرى أخويك الباقيين كليهما
10-إذا لعبا فى ملعب لك لذعا
11- وأنت وإن أفردت فى دار وحشـة


لقلبى إلا زاد قلبى من الوجد
يكونان للأحزان أورى من الزند
فؤادى بمثل النار من غير ما قصد
فإنى بدار الأنس فى وحشة الفـــــ
ــــرد

الــلغــــويـــات
زاد
أشعل
توهم
ظن وتخيل # تيقن
الأحزان
الهموم ( حزِن)
الوجد
الحزن# الفرح
الزند
عود النار ( زناد- أزناد)
أورى
أى أكثر إشعالاً# أخمد
فؤادى
قلبى ( أفئدة- فئد)
لذعا
أوجعا وأحرقا
قصد
تعمد وتدبير # صدفة
مثل
شبه( أمثال)
دار وحشة
أرض خالية موحشة ( القبر)
أفردت
تركت وحيداً# أنست
الفرد
الوحيد المنعزل ( أفراد)
دارالأنس
الدنيا حيث الناس
سلوة
صبراً وعزاء ً ونسيانا
وحشة
كآبة # أنس

مواطن الجمال
- يكونان للأحزان أورى من الزند :تشبيه للابنين بالزند فى إشعال النار للتوضيح.
- لذعا فؤادى بمثل النار : تشبيه مجمل للحزن بالنار المحرقة وتفيد التجسيم.
-لذعا: استعارة مكنية شبه الابنين (ألف الاثنين) بالناراللاذعة وتفيد التوضيح .
-دار وحشة : كناية عن موصوف وهو القبر .-دار أنس : كناية عن موصوف وهو الدنيا .
- محمد : منادى بحرف نداء محذوف للدلالة على القرب .- محمد : نداء غرضه التحسر .
- ما شىء ....... إلا زاد : أسلوب قصر يفيد التوكيد وتخصيص الحكم.
- توهم : تدل على خطأ الوهم . - سلوة : تعبير يدل على الحزن.
- سلوة / الوجد : طباق يبرز المعنى ويوضحه.
- الباقيين : تدل على الحزن والتحسر ( فهما الباقيين).
- أورى : اسم تفضيل يدل على شدة اشتعال الحزن.
- لك : تفيد تعلق الحزن بأماكن لعبه.
- لذعا : تشديد الفعل يدل على كثرة الآلام والمعاناة .
- فؤادى : الإضافة إلى ياء المتكلم للتخصيص .
- وأنت : خطاب يدل على شدة الحزن.
- وحشة /الأنس :طباق يبرز المعنى ويوضحه.
- ما قصد : ما هنا زائدة للتوكيد .
- وأنت وإن أفردت ..... البيت : مساواة بين الأب والابن فى الوحشة والانفراد .
إرسال تعليق